Posted by: salamfayyad | August 15, 2010

Fayyad during his meeting with the Foreign Minister of Norway Mr. Jonas Gahr Store

Prime Minister Dr. Salam Fayyad during his meeting with the Foreign Minister of Norway Mr. Jonas Gahr Store
August 15, 2010

Photo By: Mustafa Abu Dayeh
Prime Minister’s Office

 

مكتب رئيس الوزراء

   للنشر الفوري

   15 آب 2010

 

 

خلال استقباله وزير خارجية النرويج

فياض يشدد على الوقف التام والشامل للاستيطان في الضفه الغربيه وخاصة القدسويدعو الى رفع الحصار وبدء الإعمار في قطاع غزه 

 

             استقبل رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض، مساء اليوم وزير خارجية النرويج السيد يوناس جاري ستورو الوفد المرافق له.

 

وأكد رئيس الوزراء على ضرورة تحمل المجتمع الدولي لمسؤولياته، وبذل كافة الجهود اللازمه لضمان إلتزام إسرائيل بقواعد القانون الدولي، وفي مقدمة ذلك الوقف الشامل والتام للأنشطة الاستيطانية، وخاصة في مدينة القدس ومحيطها، ووقف سياسة هدم المنازل، وتهجير المواطنين منها، بالاضافة إلى وقف الاجتياحات العسكرية الإسرائيلية في المناطق الفلسطينيه. كما أكد على ضرورة التركيز على مضمون العملية السياسية وإعطائها المصداقية والجدية اللازمة، وبما يضمن قدرتها على تحقيق الأهداف المرجوة منها، وفي مقدمتها إنهاء الإحتلال الإسرائيلي عن كامل الأرض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967.

 

كما شدد فياض على ضرورة رفع الحصار الإسرائيلي بصورة شاملة عن قطاع غزة، وتنفيذ اتفاقية العبور والحركة لعام 2005، وبما يمكن من حرية حركة الأفراد وتدفق البضائع من وإلى قطاع غزة، وشدد على ضرورة فتح الممر الآمن الذي يربط بين الضفة الغربية وقطاع غزة، وبما يضمن وحدة الأرض الفلسطينية المحتلة كشرط رئيسي لقيام دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة ومترابطة على كامل الأرض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967، وبما يشمل قطاع غزة والضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية.

 

وجرى خلال الاجتماع بحث الخطوات المطلوبة لمساندة جهود السلطة الوطنية لاستكمال بناء مؤسسات دولة فلسطين وبنيتها التحتية، ودور المجتمع الدولي في دعم ومساندة هذه الخطة، بما يمكن في نفس الوقت من البدء في تنفيذ المشاريع التنمويه وإعادة إعمار قطاع غزه ، ومشاريع تطوير الخدمات الأساسية، وخاصةً في مجالات بناء المدارس والمنشآت الصحية والكهرباء والمياه. وتم الإتفاق على القيام بالمتابعه اللازمه لضمان توفير وحشد الاموال اللازمه لذلك خلال إجتماع لجنة تنسيق مساعدات الدول المانحه والذي سيعقد في نيويورك في شهر أيلول القادم، بالإضافة الى بحث الاوضاع الماليه الصعبه التي تواجهها السلطه الوطنيه وضرورة وفاء الدول المانحه بإلتزاماتها لتمكين السلطه الوطنيه من القيام بواجبها تجاه شعبنا واحتياجاته.

 

وأكد فياض على أن السلطة الوطنية مصممة على المضي قدماً في تنفيذ خطتها لإستكمال بناء مؤسسات وركائز  دولة فلسطين وبنيتها التحتية،وخاصة المشاريع الخطط التي تضمنتها وثيقة الإجراءات الأولويات التي أقرتها الحكومه مؤخراً، وبما يعزز  صمود أبناء شعبنا، وخاصة في المناطق الريفية والمهمشة، وأضاف (لا مناص من أن يتحمل المجتمع الدولي لمسؤولياته المباشرة في إنهاء الاحتلال، وتمكين شعبنا من تقرير مصيره في دولته المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية على كامل حدود عام 1967).

 

 كما أطلع رئيس الوزراء، الوزير الضيف على التقدم الذي أحرزته السلطة الوطنية  في مجالات الحكم والإدارة ، وأشار الى انه لولا التفاف شعبنا حول توجهات السلطة الوطنية وخطتها بما في ذلك في مجال ترسيخ الأمن والنظام العام، لما كان لذلك كله أن يتحقق.

 

وشكر رئيس الوزراء النرويج حكومة وشعباً على الدعم الذي تقدمه للشعب الفلسطيني وسلطته الوطنية،  وثمن دور النرويج في رئاسة لجنة تنسيق مساعدات الدول المانحه  للشعب الفلسطيني.

 

 من جانبه شدد وزير خارجية النرويج  السيد يوناس جاري ستور على دعم بلاده لبرنامج عمل الحكومة في بناء مؤسسات وركائز دولة فلسطين وبنيتها التحتيه، كما أكد  إلتزام بلاده  في دعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وإستمرار الدور الذي تقوم به النرويج لضمان قيام الدول والمؤسسات المانحه في تنفيذ إلتزاماتها الماليه  لدعم الشعب الفلسطيني وسلطته ال الوطنية الفلسطينية.


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

Categories

%d bloggers like this: